من أروع التايبوجراف بالخط العربي Arabic Typography

من أروع التايبوجراف بالخط العربي Arabic Typography

من أروع التايبوجراف بالخط العربي

أو ما يعرف Arabic Typography

تعريف التايبوجراف

التايبوجراف أي فن طباعة الحروف [1]

هو فن وأسلوب ترتيب اللغة المكتوبة لجعلها مرئية وسهلة للقراءة وجذابة.

ترتيب الحروف يشمل كل من اختيار عائلة الخط وحجم وطول الخط والمسافة بين السطور وبين الحروف وحتى تعديل المسافة بين زوجين من الحروف والوصلات الأبجدية. وتصميم الخطوط فن وثيق الصلة، حتى يعتبر جزءا من فن طباعة الحروف. وفن طباعة الحروف قد يستعمل في الزخرفة، بدون علاقة ببلاغ المعلومات.

يختصر في كونه وسيلة تبين مدى الحس الفني لدى المصمم. ويعتمد فيه على استخدام الحروف غالبا، ليخرج المصمم لوحه فنية معبرة تتكون من حروف وجمل مرتبطة بالشكل المرسوم. وإن كانت الحروف أصعبها نظرا لوجود النقط على الحروف. يعتمد لذلك على تكرار الحروف والجمل بشكل جمالي بسيط، واستخدام أحجام مختلفة من الحروف والكلمات.

 

فهذه مجموعة منوعة ومتجددة إن شاء الله من أعمال التايبوجراف أو المخطوطات العربية لمصممين أبدعو بريشتهم بهذا المجال في فن الخط العربي (Arabic Typography) وهو فن مغاير ومختلف عن الكاليجراف الذي يعرف بفن الخط العربي (Arabic calligraphy) والذي يعرف على أنه فن تصميم كلمات الخط العربي والابداع فيها وتشكيل الحروف وهندستها على نطاق غير معتاد ومألوف.

هذه بعض الأعمال المختارة بعناية التي يتجلى فيها الأسلوب البدعي والابتكاري والحس الفني.

 

تــايبــو: الأرض بتتكلم عربي

 

 


تــايبــو: لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد

 


تــايبــو: أنت لروحى حياة

 

 


تــايبــو: اشتياق

 

 


تــايبــو: اعتزل ما يؤديك

 

 


تــايبــو: لاتثق في البدايات

 

 


تــايبــو: ولعل ما عذبك طهرك

 

 


تــايبــو: البدايات للكل والثبات للصادقين

 

 


 

تــايبــو: الصواعق لاتصيب الا القمم

 

 


تــايبــو: حديث: ((ولكنكم غثاء))

 

 


تــايبــو: حديث: ((عمره فيما أفناه))

 

 

تــايبــو: من كان صادقا سيبقى

 

تــايبــو: يرعبهم كونك مختلف

 

تــايبــو: كن لنفسك كل شيء

 


الختام:

نتمنى أن تكون التصاميم أعجبتكم وألهمتكم ووأن المقال أعطاكم تغذية بصرية ومعرفة بهذا الفن الراقي ولعلنا في مقال آخر نشرح بشكل مفصل ما هو التايبوجراف أو فن ابتكار وتصميم الحروف.

 

الموضوع متجدد إن شاء الله . . .

تم التحديق بتاريخ: 14 غشت, 2018

فــــتـــابعونا


مصادر:

[1] أبواب العرفان: مختارات الصحف، ص. 497

حقوق الصور محفوظة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: